الأخبار

شارك عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد أستاذ الهندسة الميكانيكية المساعد بكلية الهندسة الجامعة الدكتور أمير قسنطيني، كخبير محتوى معتمد في مراجعة مقرر "مشروع الإدارة الهندسية"، بجامعة أوهايو الأمريكية، ومقرر "ميكانيكا الموائع النظرية" بجامعة نيو ميكسيكو الأمريكية. وتأتي مشاركة الدكتور أمير بعد أن تم تأهيله في مجال جودة المقررات الإلكترونية من قبل عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد - قسم جودة المقررات الإلكترونية - بحصوله على دورات واعتماد من قبل منظمة جودة المقررات الإلكترونية العالمية QM ومشاركته الفاعلة في إتمام مرحلة المراجعة الداخلية والرسمية لبعض المقررات.   من جهته، هنأ سعادة عميد التعلم الإلكتروني الدكتور فهد بن عبدالله الأحمري كلية الهندسة، والدكتور أمير قسنطيني على هذا الإنجاز غير المسبوق لجامعة الملك خالد في مجال المقررات الإلكترونية وجودتها.   وأوضح أن الجامعة كان لها السبق في عقد شراكة استراتيجية مع منظمة QM، وهي إحدى المنظمات العالمية المعنية بجودة المقررات الإلكترونية، لتصبح بذلك الشريك الأول للمنظمة على مستوى الشرق الأوسط، من ضمن أكثر من ٩٥٠ مؤسسة تعليمية رائدة على مستوى العالم، وقد اختارت الجامعة بناء شراكتها مع هذه المنظمة لما تمتلكه من خبرة وريادة في مجال جودة المقررات الإلكترونية على مستوى العالم. وقال: نتاجا لهذه الشراكة تبنت جامعة الملك خالد معايير معتمدة من هذه المنظمة، لتكون الأساس المنظم لجودة المقررات الإلكترونية على مستوى الجامعة.   وأضاف أن العمادة من خلال تبني هذه المعايير العالمية تهدف إلى تمكين أعضاء هيئة التدريس من تطبيق معايير الجودة في تصميم مقرراتهم الإلكترونية، وتهيئة وتنفيذ عملية اعتماد جودة المقررات الإلكترونية، وقياس الكفاءة والفعالية ورضا العملاء فيما يخص التعلم الإلكتروني، وتحديد الثغرات وفرص التطوير في برنامج التعلم الإلكتروني، وطرح المشاريع المناسبة لسد الثغرات، والاستفادة من فرص التحسين، مشيرا إلى أن من إنجازات العمادة غير المسبوقة على مستوى جامعات الشرق الأوسط حصول ٢٠ مقررا بالجامعة على ختم الاستحاق من المنظمة.
قام طلاب المستوى التاسع من قسم الهندسة الميكانيكية بزيارة لمصنع الحسنية للبلاط, و ذلك بتاريخ 20/10/2016. أشرف على الزيارة الدكتور فينيث تيرث و المهندس محمد شابير أحمد.
قام طلاب المستوى التاسع من قسم الهندسة الميكانيكية بزيارة لمصنع الروّاد للبلور, و ذلك بتاريخ 20/10/2016. أشرف على الزيارة الدكتور فينيث تيرث و المهندس محمد شابير أحمد.
إستضافت كلية الهندسة رئيس وأعضاء مجلس إدارة الهيئة السعودية للمهندسين بعسير لنقاش إمكانية التعاون المشترك بين الطرفين. وقد طرح المجتمعون عدداً من المواضيع ارتكزت على تفعيل التواصل بين الجهتين، ومدى إمكانية تقديم كلية الهندسة دورات ومحاضرات للمهندسين ووتوفير الهيئة مقاعد تدريب صيفي لطلاب الكلية والمساهمة في توظيف خريجيها وإلحاق طلاب الكلية بعضوية الهيئة. كما طرح الطرفين مرئياتهما حيال التعاون من أجل التأكد من مواءمة المناهج بما يتسق مع إحتياج سوق العمل إضافة إلى تفاعل الهيئة بطرح إشكالات سوق العمل ليتم معالجتها من خلال مشاريع التخرج الطلابية وأبحاث أعضاء هيئة التدريس بالكلية. وقد حضر  اللقاء عميد كلية الهندسة د. إبراهيم فلقي ورئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمهندسين بعسير المهندس صالح قدح  ووكيل الكلية للشؤون الأكاديمية د. محمدآل مسفر ووكيل الكلية للتطوير والجودة د. علي آل خزيم، وأعضاء مجلس إدرة الهيئة السعودية للمهندسين بعسير. 
أقام "نادي الهندسة" صباح يوم الثلاثاء الموافق ١٤٣٨/١/٣ حفل تدشين الأنشطة الطلابية لنادي كلية الهندسة للفصل الدراسي الاول من العام ١٤٣٨ للهجرة. وقد حضر الحفل سعادة وكيل كلية الهندسة للشؤون الاكاديمية الدكتور/محمد خلوفه ال مسفر ووكيل الكلية للتطوير والجوده الدكتور/ علي ال خزيم ورؤساء الأقسام بالكلية.  وقد بدأ الحفل بكلمة وكيل الكلية الذي أوصى طلاب الكلية بأهمية الأنشطة الطلابية ودورها في تطوير الطلاب بشكل كبير. واختتم الحفل بالتدشين وتوقيعهم على لوحة التدشين وتسجيل الاستمارات للأعضاء الجدد وقد بلغ عدد المسجلين أكثر من 70 طالبا.
لقاء عميد كلية الهندسة بأعضاء هيئة التدريس التاريخ 25/12/1437هـ تم عقد لقاء بين عميد الكلية وأعضاء هيئة التدريس بالكلية يوم الاثنين الموافق 25/12/1437هـ . حيث رحب عميد الكلية في بداية اللقاء بالحضور خاصة أعضاء هيئة التدريس المنضمين حديثاً للكلية . ثم تم مناقشة الاقتراحات والمبادرات لتطوير العمل الأكاديمي بالكلية كما تم مناقشة  الصعوبات والعقبات التي تواجه أعضاء هيئة التدريس سواء على الصعيد  الأكاديمي أو الصعيد الإداري الإجرائي وتم وضع الحلول والمقترحات لتجاوز الصعوبات من خلال الأنظمة واللوائح المنظمة.
اللقاء المفتوح مع طلاب الكلية التاريخ 24/12/1437هـ تم عقد اللقاء المفتوح مع طلاب كلية الهندسة يوم الأحد الموافق 24/12/1437هـجري بمبنى المدرجات المركزية ، حيث حضر اللقاء عميد الكلية ووكلاؤها ورؤساء الأقسام الأكاديمية. وأفتتح اللقاء عميد الكلية د. إبراهيم إدريس فلقي بكلمه توجيهية تضمنت الترحيب بالطلاب المستجدين والإشادة بقدرات طلاب الهندسة وتحفيزهم على تحديد الاهداف المتعلقة بالمعدل وبذل الجهد لتحقيقها، وإوضح أن هذا اللقاء خصص للاستماع لملاحظاتهم ومبادراتهم لتطوير الكلية والإجابة على استفساراتهم. كما أوضح عميد الكلية أنه يمكن إيضا الاجابة على جميع الاستفسارات من خلال معرف الكلية في تويتر EnggKKU ومن خلال البريد الالكتروني engineering@kku.edu.sa في وقت قياسي. كما رحب وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية د. محمد خلوفه آل مسفر بالطلاب، وأستعرض أهم المعايير الأكاديمية للجامعة وقدم لهم التوجيه الاكاديمي، وحثهم على على التركيز على رفع المعدلات في ظل وجود تنافس حقيقي على الوظائف. ثم ترك المجال للطلاب لإبداء أرائهم ومشاركاتهم وطرح الاشكالات التي يواجهونها، وأثيرت الكثير من وجهات النظر الوجيهة من الطلاب، ونوقشت العديد من القضايا في ظل تفاعل بين الطلاب ورؤساء الاقسام والوكلاء والعميد. وأختتم اللقاء  بتقديم بوفيه مفتوح للطلاب.
وَّه معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور عبد الرحمن بن حمد الداود بالمضامين التي احتوتها رؤية المملكة العربية السعودية 2030م التي وجَّه خادم الحرمين الشريفين- حفظه الله - مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية برسمها ، وتوجت بإقرار مجلس الوزراء الموقر لها. وقال الداود : إن هذه الرؤية المباركة تبرهن على أن هذه البلاد تعيش مرحلةً استثنائيةً من الازدهار والنمو الاقتصادي ، بقيادة حكيمة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وبمساندة ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس مجلس الشؤون السياسية والأمنية ، وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية. الداود: الجامعة سوف تعمل على تحقيق هذه الرؤية وجعلها واقعًا ملموسًا وأضاف الداود : إن ما تضمنته الرؤية السعودية من مؤشرات وطموحات لمرحلة مفصلية في تاريخ اقتصاد المملكة ، وتغيير شامل للاقتصاد السعودي، لخير دليل على السعي الحثيث من قبل الحكومة الرشيدة إلى الاستثمار الأمثل لموارد البلاد ، وتحقيق تنوع في مصادر الدخل من خلال برامج إصلاح اقتصادي شامل ، وتنمية متوازنة سوف يجعل بلادنا قوةً اقتصاديةً رائدةً في العالم، كما أن سعادة المواطنين والمقيمين جاءت بوضوح على رأس أولويات هذه الرؤية السديدة، مما سيسهم - بحول الله -  في بناء مجتمع ينعم أفراده بنمط حياة صحّي، ومحيط يتيح العيش في بيئة إيجابية وجاذبة ، وهو ما أشارت إليه الرؤية بوضوح. وفي إشارة إلى الدور المنوط بالجامعات السعودية لتحقيق هذه الرؤية قال الدكتور الداود : إن الجامعات السعودية - ومنها جامعة الملك خالد - ستعمل على تحقيق هذه الرؤية ، وجعلها واقعًا ملموسًا ومشاهدًا لكل مواطن، وستكون الجامعة بلا شك رافدًا علميًا وتربويًا ، وداعمًا في كل المجالات ؛ لنصل جميعًا إلى الرؤية المنشودة ، ونجني ثمارها خيرًا وبركةً وازدهارًا للوطن والمواطن على حد سواء. وقال الداود : يشرفني ويسعدني أن أقدم التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين ، وسمو ولي عهده ، وسمو ولي ولي العهد بمناسبة إقرار ⁧‫‏⁧‫إصلاح اقتصادي وتنمية متوازنة ستجعل بلادنا - بإذن الله -  ذات قوة شاملة ورائدة على مستوى العالم. وفي ختام تصريحه سأل معاليه  الله سبحانه وتعالى لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وسمو ولي العهد الأمين، وسمو ولي ولي العهد، العون والتوفيق والسداد ، وأن يجعلهم ذخرًا للإسلام والمسلمين ، وأن يديم الأمن والأمان على هذا الوطن المعطاء ، وينصر جنودنا ، ويرحم شهداءنا ، ويشفي جرحانا ، ويدحر عدونا.
تمكَّن مجموعة من طلاب كلية الهندسة بجامعة الملك خالد من تصميم وتصنيع مركبة تعمل بالطاقة الشمسية، وتم تدشين المشروع في معرض المشاريع ضمن فعاليات يوم المهندس الذي تقيمه الكلية. وصممت المركبة لتراعي المعايير الأرجنوميكية ؛ وذلك من خلال التصميم الأمثل لأبعاد المركبة الداخلية باستخدام برنامج الـ CATIA V5، كما تعمل المركبة بواسطة محرك كهربائي بقوة 3.7 حصان يتم تغذيته بالكهرباء المخزنة في ثلاث بطاريات تخزين تستمد الطاقة من خلال ثلاثة ألواح شمسية فوق سقف المركبة، حيث تم تصميم الهيكل الإنشائي للمركبة وتصنيعه بورش كلية الهندسة من الصاج الخفيف بحيث يتحمل 1000 كيلوجرام. وتسير المركبة بسرعة 20 كيلومتر ًا في الساعة ، ويمكن لها السير لمدة ساعة وربع دون توقف بالطاقة الكهربائية المخزنة بالبطاريات ، كما يمكن للمركبة أن تستمر في شحنها للطاقة أثناء سيرها مما يزيد فترة سيرها دون توقف خلال النهار. وتقدر الفترة الزمنية لشحن البطاريات عبر الألواح الشمسية بحوالي ساعتين ، وتتسع المركبة لـ 6 أشخاص، وقد استغرقت مدة تصميم المركبة وتصنيعها 8 أشهر، ويعد هذا المشروع نقلةً في تمكين الطلاب من الإلمام بأدق تفاصيل صناعة المركبات، وإعطاء الطلبة الفرصة للعمل الجماعي الذي يهدف إلى الوصول لمنتج متكامل حسب أهداف مرسومة ومحددة مسبقًا. بدوره بيَّن عميد كلية الهندسة الدكتور إبراهيم بن إدريس الفلقي بأن التمكن من معرفة التفاصيل الفنية لآلية عمل المركبات - إضافة إلى تقنية الطاقة الشمسية - هو خطوة نحو الوصول مستقبلاً إلى حلول إبداعية، وقال : " دورة حياة المشروع لم تنته ؛ حيث سيبدأ  مشرفو المشروع في العام الجامعي المقبل من حيث انتهوا مع طلاب آخرين في دورة جديدة تستمر سنةً، و تهدف إلى إجراء المزيد من التجارب والوصول خلال ثلاث سنوات إلى نماذج بجودة أعلى، وحينها يمكن للمشروع أن يتخطى أسوار الجامعة كون مهام الجامعة - في هذا السياق - ترتكز على إصدار الحلول من خلال الأبحاث ، وإنتاج نماذج أولية. وأضاف: " فرصة التميز في المشاريع الطلابية التي يشترك فيها أكثر من تخصص أكبر من تلك المقتصرة على تخصص واحد، حيث إن المشروع مشترك بين قسمي الهندسة الصناعية والهندسة الميكانيكية ، وكذلك ساهم قسم الهندسة الكهربائية  بتقديم الاستشارات في بعض الأمور الفنية". ويهدف المشروع إلى دمج طالب الهندسة الصناعية بالقطاع الصناعي من خلال تصميم وتصنيع نموذج  يمكنه بعد عدة دورات من التطوير المستمر أن ينتقل إلى السوق المحلي،  كما يهدف إلى تطوير مهارات الطلاب في العمل الجماعي ، وإدارة الأزمات، وتطوير مهاراتهم في استخدام برامج التصميم الهندسية المتخصصة مثل : برنامج الـ  Microsoft Project  ، وبرنامج الـ CATIA V5 ، وبرنامج الـ Minitab ، ومعرفة المواصفات العالمية والمحلية لتصميم السيارات. كما يتوقع فريق الإشراف على المشروع تدشين الجيل الثاني من المركبة في بداية العام الجامعي المقبل 1437/1438هـ للوصول إلى منتج أعلى كفاءة، ويعد الاستثمار في مشروع إنتاج السيارة الشمسية من المشروعات الواعدة ؛ وذلك نظرًا لتوفر الطاقة الشمسية على مدار العام بالمملكة ، وبمنطقة الخليج العربي. بدورهم؛  أعرب عدد من الطلاب المشاركين في المشروع أن هذه التجربة أتاحت لهم تعلم الكثير من المهارات الفنية الهندسية والإدارية، ومكنتهم من عمل العديد من التجارب، والتعاطي مع الإشكالات التي واجهوها بين فترة وأخرى.  يذكر أنه شارك في تصميم المركبة وتصنيعها فريق من الطلبة بقسم الهندسة الصناعية ، وهم: فيصل الفيفي ، وإبراهيم عسيري ، وأحمد العمري ، وعلي هزازي، تحت إشراف رئيس قسم الهندسة الصناعية الدكتور محمد علي عبد الفتاح ، والدكتور أشرف لاشين من قسم الهندسة الميكانيكية.
أقامت كلية الهندسة بجامعة الملك خالد  بأبها  يوم الاثنين الموافق ١٨/٧/١٤٣٧                     &  فعاليات يوم المهندس & ولقد حضر تدشين هذا اليوم  وكيل الجامعة للمشاريع والابحاث الدكتور محمد ال داهم  ، و جاء برفقته عميد شؤون الطلاب الدكتور  مريع الهباش . وكان في استقبالهم عميد كلية الهندسة الدكتور  ابراهيم فلقي .    وبعد افتتاح المعرض وتدشين الفعالية .   قاموا بزيارة معرض مشاريع التخرج ، وكان هناك لجنة مختصة من كل قسم تقوم بمناقشة  كل مشروع  ومدى اهميته في المجال الهندسي وطرق التطبيق  العملي، وتميز قسم الهندسة الصناعية برئاسة الدكتور محمد منصور  بمشروع تخرج طلابه، والذي كان منهم ان يقوموا بصنع سيارة كهربائية  تسير على الطاقة الشمسية وتطبيق جميع  ما درسوه في هذا المشروع . وهو يعتبر اول مشروع يعمل في الميدان يسجل باسم جامعة الملك  خالد.  وكان ايضا من فقرات يوم المهندس  تقديم دوره عن أسرار التميز في المقابلة الشخصية، وقام بتقديمها المهندس عبدالسلام القرني . ومن ضمن فقرات يوم المهندس كانت هناك فقره مهمة وملمة  للطلاب وهي محاكاة للمقابلة الشخصية والتي تمثلت في تدريب الطلاب الخريجين على كيفية التعامل و التصرف الصحيح في المقابلة الشخصية . وقدمها كلا من الدكتور أمير القسنطيني والدكتور مصهف . وفي آخر المعرض تم تدشين مشروع من افضل و أرورع المشاريع لكلية الهندسة وهو (مشروع فكرة) والذي ينبني أساسا على افكار الطلاب وابداعاتهم... وفي نهاية فعاليات يوم المهندس  تقدم كلا من  الدكتور محمد آل داهم  والدكتور مريع الهباش  بالشكر والتقدير الى الدكتور ابراهيم فلقي و فريق العمل الذي قام بانجاح هذا اليوم .
انطلقت أولى مباريات دوري كلية الهندسة الذي ينظمه "نادي الهندسة" الأحد الموافق ١٤٣٧/٥/١٢ بين الهندسة الصناعية والهندسة الكيميائية والذي يستمر ثلاثة أسابيع.
اختتم "نادي الهندسة" أولى الدورات التدريبية التخصصية لعام ١٤٣٧ من الترم الحالي وكانت مخصصة لطلاب الهندسة المدنية.  "بعنوان" ( Autodesk Robot Structural Analysis Professinal)  قد قدمها الدكتور محمد الهاشمي العوني على مدار ثلاثة أيام.  وكان عدد المسجلين في الدورة ١٥٠ طالب.
أقام "نادي الهندسة"    يوم الأربعاء الموافق ١٤٣٧/٥/١٥    اللقاء التفاعلي "الثالث" بحضور أكثر من ٣٠ طلاب من كلية الهندسة في استراحة النخلة.    وقد بدأ اللقاء بكلمة ترحيبية بالحضور تلى ذلك عرضاً لبرنامج مميز بعنوان (قوة الكلمة)   واختتم اللقاء بوجبة عشاء وبرنامج رياضي مميز.
استقبل "نادي الهندسة"  يوم الخميس الموافق ١٤٣٧/٥/١٦ وفد من مدرسة ثانوية العرين بأبها. وكان في استقبالهم وكيل كلية الهندسة الدكتور محمد بن رايف ورائد الانشطة الطلابية المهندس مشل قبلان القحطاني. بدأت الزيارة بكلمة ترحيبية من الوكيل ثم تلها كلمة تعريفية عن الكلية وأقسامها من رائد النشاط.  بعدها توجه الوفد إلى مقر النادي لتناول وجبه أعدت لهم. ثم تجول الوفد في أرجاء الكلية ومعاملها.  وانتهت الزيارة بصورة جماعية.
استمارة مشاركة في اللقاء التنافسي السابع 1436/1437هـ​ ** **** *** **** *** **** *** **** ** دليل اللقاء العلمي التنافسي السابع